دخول شات كتابي

  • فوائد السفرجل للحامل - ما اهميه السفرجل للحامل

    ما اهميه السفرجل للحامل

    ما اهميه السفرجل للحامل السفرجل يُعدُّ السفرجل أحد أنواع الفاكهة الشتويّة، وهو يُعرف بالقصاص في دول المغرب العربيّ، ويتميّز باحتوائه على نسبةٍ عاليةٍ […]

    المزيد
  • الفواكه للحامل والجنين - اهميه الفواكه للحامل والجنين

    اهميه الفواكه للحامل والجنين

    اهميه الفواكه للحامل والجنين الفواكه تعتبرُ الفواكه من أهمّ المأكولات التي يُنصح بتناولها يوميّاً؛ نظراً لاحتوائها على العديدِ من الفوائد، نذكرُ منها: تعزيز […]

    المزيد
  • القرنفل للحامل - اهميه  القرنفل للحامل

    اهميه القرنفل للحامل

    اهميه القرنفل للحامل فترة الحمل تعد مرحلة الحمل من أهم المراحل التي تمر بها المرأة، لكنها أكثر حساسيّة وتحتاج إلى عناية خاصة سواء […]

    المزيد
  • د للحامل في الأشهر الأولى - فيتامين د للحامل في الأشهر الأولى

    فيتامين د للحامل في الأشهر الأولى

    فيتامين د للحامل في الأشهر الأولى صحة الجنين من المؤكد أنَّ سلامة جهاز المناعة وجميع أجهزة الطفل تبنى بشكلٍ أساسي خلال مرحلة وجوده […]

    المزيد
  • الهيل للحامل 1 - اهميه  البلح الأصفر للحامل

    اهميه البلح الأصفر للحامل

    اهميه البلح الأصفر للحامل البلح الأصفر يُشكّلُ البلح الأصفر أحدَ أنواع الثمار الناتجة عن شجرة النخيل المُعمّرة، ويحتوي على مجموعةٍ من الفيتامينات، والأحماض، […]

    المزيد
   

اهميه الملح البحرى

الملح البحري - اهميه  الملح البحرى

اهميه الملح البحرى

الملح الخشن

يُستخدم الملح الخشن والذي يُسمى علمياً بكلوريد الصوديوم على نطاق واسع في العديد من المجالات وذلك منذ القدم وحتى وقتنا الحاضر، وينقسم إلى عدة أنواع تتشابه في خصائصها وفوائدها، فهناك الملح الخشن والملح الناعم والملح الإنجليزي، وتعود هذه الأنواع إلى مصدر واحد، يتمثل في الرواسب التي تنتج عن مياه البحار المالحة، حيث تتكدس هذه الأملاح تحت الأرض بعد تبخر المياه عنها، وتحتل كل من الولايات المتحدة والصين أعلى نسبة إنتاج للملح على مستوى العالم، ويليها بعد ذلك كل من ألمانيا والهند والمكسيك وكندا.

فوائد الملح الخشن

  • يدخل كعنصر أساسي في إعداد وتحضير معظم الأطباق الغذائية الرئيسية بما في ذلك الحلويات والمعجنات والفطائر، حيث يعمل كأحد أبرز مضيفات النكهة التي تحسن من مذاق هذه الأطعمة.
  • يساعد إلى حد كبير على علاج مشاكل عملية الهضم، كما ويدعم من توازن الحموضة، وينظم ضغط الدم ويقي من حالات ارتفاعه.
  • يعالج مشاكل الجهاز التنفسي، ويفيد في التخلص من نزلات البرد والأعراض المرافقة للإنفلونزا، بما في ذلك الاحتقان وتراكم البلغم والسعال والتهاب الحلق وجفافه والجيوب الأنفية والتهاب اللوزتين.
  • يقضي على الخلايا الميتة، ويساعد على تجديدها، ويعادل كافة العناصر المعدنية في الجسم، كما ويستخدم على نطاق واسع في تقشير الجلد لتجديد حيويته وشبابه، والتخلص من البكتيريا والجراثيم التي تتسبب في انسداد المسامات، وينتج عنها نمو الحبوب والبثور.
  • يحتوي على نسبة من الكالسيوم، الذي يعد من العناصر المعدنية الرئيسية المفيدة لتقوية العظام والعضلات والمفاصل، ويخفف من تشنجات العضلات ويساعد على الشعور بالاسترخاء.
  • يعد علاجاً مناسباً لمشاكل الشعر، وذلك من خلال تنشيط الدورة الدموية، وتغذية بصيلات وجذور الشعر ومساعدته على النمو، كما ويحارب القشرة الناتجة عن جفاف الشعر، كما ويمنع نمو البكتيريا، وذلك من خلال امتصاص كافة الزيوت والرطوبة الزائدة عن حاجة الجلد، والتي تعتبر بيئة خصبة لنمو الفطريات.
  • يستخدم على نطاق واسع للتخلص من اللون الداكن للأسنان، حيث يعد من العناصر الكاشطة للبقع والجير، مما يعيد للأسنان لونها الأبيض الطبيعي، كما ويعد من أفضل المطهرات الطبيعية للفم واللثة، مما يقي من التهابها، ومن تسوس الأسنان والأضراس، وذلك بفضل احتوائه على نسبة عالية من الفلورايد، وخاصة في حال خلط ملعقة واحدة من الملح مع ملعقتين من صودا الخبز للحصول على أفضل النتائج.
  • يساعد على الحفاظ على اللون الطبيعي للأظافر، ويمنع من اصفرارها، وخاصة في حال خلط كمية مناسبة من الملح مع الليمون وصودا الخبز، ونقع الأظافر في هذا المحلول لمُدة لا تقل عن عشر دقائق.