دخول شات كتابي

  • يمكن إطالة الأظافر - طرق اطاله الاظافر

    طرق اطاله الاظافر

    طرق اطاله الاظافر أفضل الفيتامينات لنمو الأظافر فيتامين البيوتين يسمى بفيتامين H، يساعد البيوتين على نمو الأظافر والشعر والجلد، ويجب استهلاك 30-40 ميكروغرام […]

    المزيد
  • لتطويل الاظافر 1 - كيفيه تطويل الاظافر

    كيفيه تطويل الاظافر

    كيفيه تطويل الاظافر تطويل الأظافر لدى الأظافر معدل نمو ثابت وهو حوالي 3.47 ملم في الشهر وذلك وفقاً لبحث في جامعة نورث كارولينا، […]

    المزيد
  • لتنظيف الأظافر - كيفيه تنظيف الاظافر

    كيفيه تنظيف الاظافر

    كيفيه تنظيف الاظافر طريقة تنظيف الأظافر هناك عدّة طرق للمحافظة على الأظافر نظيفةً وصحيةً، ومنها:[١] قص وتقليم الأظافر بانتظام. غسل وتعقيم أدوات العناية […]

    المزيد
  • من لون الأظافر 1 1 - كيفيه عمل حنة الاظافر

    كيفيه عمل حنة الاظافر

    كيفيه عمل حنة الاظافر حنّة الأظافر استخدمت الحنّة أو الحناء منذ العصور القديمة، وتحديداً في منطقة الشرق الأوسط وإسبانيا والهند، حيث كانت جزءاً […]

    المزيد
  • لجعل الاظافر بيضاء - كيفيه جعل الاظافر بيضاء

    كيفيه جعل الاظافر بيضاء

    كيفيه جعل الاظافر بيضاء الأظافر الصحيّة الأظافر هي عبارة عن مادة صلبة مكوّنة من مادة الكيراتين، التي تحتوي على 15% من حجمها ماءً، […]

    المزيد
   

ما انوع الدهون

الدهون 2 - ما انوع الدهون

ما انوع الدهون

الدهون

الدهون هي مركبات تتكون من أحماض أمينية، والدهون من مصادر الطاقة لجسم الإنسان، والتي يحصل عليها من مصدرين، مصدر نباتي مثل الذرة، والسمسم، ودوار الشمس، واللوز، والقطن، والجوز، ومن مصادر حيوانية مثل الحليب، واللحوم، والزبدة، وتتوفر الدهون في الطبيعة بعدّة أنواع منها المفيد للإنسان ومنها الضار، كما يجب على الإنسان الاقتصاد في تناول الدهون، حيث إنّه على الفرد تناول ما يقارب الثلاثين غراماً من الدهون بصورة يومية، ومن الممكن أقل أو أكثر حسب الجهد المبذول، وذلك لأنّ الإكثار منها يؤدي إلى تراكمها في الجسم فتسبب السمنة وكذلك العديد من الأمراض.

أنواع الدهون

  • الدهون أحادية اللاتشبع، وهذه الدهون تتوفر في المصادر النباتية مثل الأفوكادو، والبندق، والزيتون، وزيوت الكانولا، كما أنها من الدهون المفيدة لجسم الإنسان، وهذه الدهون تكون بحالة السيولة في درجة حرارة الغرفة.
  • الدهون متعددة اللاتشبع وهذه الدهون تضم حمض أوميجا-3، وهذا النوع من الدهون يتوفّر في كلّ من الزيوت النباتية مثل زيت عباد الشمس، والكتان، والذرة، والكانولا، وأيضاً توجد هذه الدهون في المأكولات البحرية بشكل كبير، وقوام هذه الدهون إمّا أن يكون ناعماً أوسائلاً في درجة حرارة الغرفة، كما أنّ هذه الدهون تتكون من الأحماض الدهنية الأساسية، وخاصّة حامض اللينولينك، وألفا ليولينك، وهذا النوع من الدهون ضروري بشكل كبير في بناء جدران خلايا، وتكوين الهرمونات داخل الجسم.
  • الدهون المشبعة مصدر هذه الدهون الأغذية الحيوانية، مثل الدواجن واللحوم الحمراء، والحليب ومشتقاته، وكذلك الجبن، كما يمكن الحصول عليها أيضاً من بعض الأغذية النباتية مثل زيت جوز الهند، وزيت النخيل، وكذلك لب النخل، وهذه الدهون ذات قوام صلب في درجة حرارة الغرفة.
  • الدهون المتحوّلة وهذا النوع من الدهون ينتج من خلال عمل هدرجة كاملة أو جزئية للزيوت النباتية غير المشبعة، حتى تصبح دهون صلبة ومستقلة بشكل أكثر، وعملية الهدرجة تتمّ من خلال إضافة بعض ذرات الهيدروجين إلى الزيوت المراد هدرجتها، ومن الأمثلة على الدهون المتحولة، السمن و الزبدة النباتيين، ويتناوله الإنسان من خلال الكعك والأطعمة المقلية والفطائر، والشوكولاتة.

أضرار الدهون

  • ترفع من نسبة الكولسترول في الدم، وبالتالي تسبب ارتفاع معدل الضغط في الجسم، كما أنّها تؤدي إلى تصلب الشرايين.
  • تزيد من احتمالية الإصابة بداء السكري.
  • تسبب في السمنة المفرطة.
  • الدهون المتحولة تؤدي إلى خفض مستوى هرمون التستوستيرون داخل الحيوانات المنوية، كما أنها ترفع من إنتاج الحيوانات المنوية المشوهة.
  • تقلل من جودة حليب الأم المرضعة، كما أنها تقلل من نسبة الحليب المفرزة.