دخول الشات

   

السياحة في مدينة كورنث

2 - السياحة في  مدينة كورنث

مدينة كورنث: هي أحد المدن اليونانية القديمة، التي كانت في العصور القديمة واحدة من أكبر وأغنى المدن في اليونان ، وتحتوي على اثنين من الموانئ الرئيسية في اليونان، يقع واحد منهما على خليج كورنث وواحد على خليج سارونيك، وتم حفر الموقع الذي كانت فيه مدينة كورنث القديمة من قبل علماء الآثار من المدرسة الأمريكية في أثينا منذ عام 1896.

وتحتوي المدينة على الكثير من المعالم السياحية القديمة والتاريخية، وتوجد فيها الكثير من الآثار التي تعود إلى العصر الروماني، وتحتوي على بقايا معبد أبوللو، وتقع مدينة كورنث الحديثة على بعد سبعة كيلومترات شمال شرق المدينة القديمة، وعلى بعد 78 كم غرب مدينة أثينا.

كورنث - السياحة في  مدينة كورنث

 

أهم الاماكن السياحية في مدينة كورنث اليونانية:
– قناة كورنث: تقع قناة كورنث على بعد أربعة كيلومترات شرق مدينة كورنث الحديثة، وكانت فكرة بناء قناة عبر برزخ كورنث يربط بين البيلوبونيز وباقي اليونان، تعود إلى بيرياندر في القرن السادس قبل الميلاد، وتم الانتهاء منه في الفترة بين عام  1882 إلى عام 1893، بعد أن حصلت اليونان على استقلالها، وتم الحفر  على عمق يصل إلى 80 مترًا ويبلغ طول القناة نحو 6.3 كيلومتر وعرضها 23 مترًا، ويبلغ عمقها ثمانية أمتار ويمكنها حمل سفن يصل وزنها إلى 10 آلاف طن، ومن أفضل الأماكن الجميلة في القناه هو الجسر، وهو عبارة عن جسر متحرك في الطرف الشمالي الغربي، حيث يمكنه أن يتحرك مما يسمح للسفن الصغيرة والقوارب الشراعية بالعبور مع دفع رسوم جمركية كبيرة.

كورينث - السياحة في  مدينة كورنث

– كورنث القديمة: تعتبر كورنث القديمة عبارة عن موقع أثري مهم، وقد تم الكشف على العديد من الاكتشافات العظيمة والتاريخية فيها، حيث أنها كانت واحدة من أقوى المدن في العالم الكلاسيكي، وقد كانت تحت الحكم الروماني في عام 146 قبل الميلاد، وفيها عاش القديس بولس وقام بكتابة كتب العهد الجديد لكورنثوس الاول وكورنثوس الثاني، وهناك الكثير من الحفريات الأثرية، وأنقاض المباني، والمعابد، والحمامات، والكاتدرائية.

القديمة - السياحة في  مدينة كورنث

– معبد أبولو: هو من أهم المعالم الأثرية في كورنث القديمة، ويقع معبد أبولو على تلة منخفضة وتم بناء المعبد في عام 540 قبل الميلاد، ولم يبقى سوى سبعة أعمدة متجانسة من الحجر الجيري، ولكن كان هناك ستة على طول مقدمة المعبد وفي خلف المعبد، وخمسة عشر عمودًا في كل جانب، وفي القرن الأول الميلادي قام الرومان بنقل المدخل الرئيسي من المعبد من الشرق إلى الغرب، وقاموا ببناء ممرات متداخلة إلى كل جانب من المعبد.

أبولو - السياحة في  مدينة كورنث